السبت، 27 ديسمبر، 2008

طب القلوب (2) ..



** القـلـــــب **

أشرف أعضاء البدن, و به قوام الحياة, و جميع الأعضاء الظاهرة و الباطنة إنما هي جند من أجناد القلب.


قال النبي صلى الله عليه وسلم ( ألا و إن في الجسد مضغة إذا صلحت صلح الجسد كله, و إذا فسدت فسد الجسد كله, ألا و هي القلب)


و قال أبو هريرة رضي الله عنه: "القلب ملك, و الأعضاء جنوده, فإن طاب الملك طابت جنوده, و إن خبث الملك خبثت جنوده".



و قد ذكر إبن القيم خلاصة أمر القلب في كتاب الفوائد فقال:


القلب يمرض كما يمرض البدن و شفاؤه في التوبة و الحمية.و يصدأ كما تصدأ المرآة و جلاؤه بالذكرو يعرى كما يعرى الجسم و زينته التقوىو يجوع و يضمأ كما يجوع البدن و طعامه و شرابه: المعرفة و المحبة و التوكل و الإنابة و الخدمة.

القلوب ثلاثة :

1ـ قلب سليم :وهو الذي لا ينجو يوم القيامة إلا من أتى الله به،


قال الله تعالى: يَوْمَ لا يَنفَعُ مَالٌ وَلا بَنُونَ، إِلا مَنْ أَتَى اللَّهَ بِقَلْبٍ سَلِيمٍ [الشعراء 88، 89].
وهو الذي قد سلم من كل شهوة تخالف أمر الله ونهيه، ومن كل شبهة تعارض خبره.وهو الذي سلم من أن يكون لغير الله فيه شرك بوجه ما، بل قد خلصت عبوديته لله: إرادة، ومحبة، وتوكلاً، وإنابة، وإخباتاً، وخشية، ورجاء، وخلص عمله لله، فإن أحب أحب لله، وإن أبغض أبغض في الله، وإن أعطى أعطى لله، وإن منع منع لله، وحبه كله لله، وقصده له، وبدنه له، وأعماله له، ونومه له، ويقظته له، وحديثه والحديث عنه أشهى إليه من كل حديث، وأفكاره تحوم على مراضيه، ومحابه نسأل الله تعالى هذا القلب.


2ـ القلب الميت :وهو ضد الأول وهو الذي لا يعرف ربه ولا يعبده بأمره وما يحبه ويرضاه،

بل هو واقف مع شهواته ولذاته، ولو كان فيها سخط ربه وغضبه، فهو متعبد لغير الله: حباً، وخوفاً، ورجاء، ورضاً وسخطاً، وتعظيماً، وذلاً، إن أبغض أبغض لهواه، وإن أحب أحب لهواه، وإن أعطى أعطى لهواه، وإن منع منع لهواه، فالهوى إمامه، والشهوة قائده، والجهل سائقه، والغفلة مركبه. نعوذ بالله من هذا القلب .


3ـ القلب المريض :هو قلب له حياة وبه علة، فله مادتان تمده هذه مرة وهذه أخرى. وهو لما غلب عليه منهما.


ففيه من محبة الله تعالى والإيمان به، والإخلاص له، والتوكل عليه: ما هو مادة حياته، وفيه من محبة الشهوات والحرص على تحصيلها، والحسد والكبر، والعجب، وحب العلو، والفساد في الأرض بالرياسة، والنفاق، والرياء، والشح والبخل ما هو مادة هلاكه وعطبه. نعوذ بالله من هذا القلب.

و قد ذكر الشيخ إبن القيم رحمه الله في كتاب بدائع الفوائد:
للناس أربعة أقسام:

القسم الأول: مَن مخالطته كالغذاء لا يستغنى عنه في اليوم و الليلة, فإذا أخذ حاجته منه ترك الخلطة, و هم العلماء بالله و الناصحون لله و لكتابه و لرسوله و لخلقه, فهذا الضرب في مخالطتهم الربح كله.

القسم الثاني: من مخالطته كالدواء يحتاج إليه عند المرض, فما دمت صحيحاً فلا حاجة لك في خلطته, و هم من لا يستغنى عن مخالطتهم في مصلحة المعاش و قيام ما أنت محتاج إليه من أنواع المعاملات و المشاركات و الإستشارة.

القسم الثالث: و هم مخالطته كالداء على إختلاف مراتبه و أنواعه و قوته و ضعفه, فمنهم من مخالطته كالداء العضال و المرض المزمن, و هو من لا تربح عليه في دين و لا دنيا, و مع ذلك لا بد من أن تخسر عليه الدين و الدنيا أو أحدهما

القسم الرابع: من مخالطته الهلك كله و مخالطته بمنزلة أكل السم, و ما أكثر هذا الضرب لا كثّرهم الله, و هم أهل البدع و الضلالة الصادون عن سبيل الله و يبغونها عوجاً. فالحزم كل الحزم التماس مرضات الله تعالى و رسوله بإغضابهم. و أن لا تشتغل بإعتابهم و لا بإستعتابهم

*********

من أروع ما كتبه الإمام الشافعي رحمه الله حول موضوع القلب:


قلبي برحمتك اللهم ذو أنس-- -- -- في السر والجهر والأصباح والغلس


ومـا تقلبت من نومي وفي سنتي -- -- -- إلا وذكرك بين النفس والنفس


لقـد مننت على قلبي بمعرفة-- -- -- بأنك الله ذو الآلاء والقدس


وقد اتيت ذنوبا انت تعلمها-- -- -- ولم تكن فاضحي فيها بفعل مسي


فامنن علي بذكر الصالحين ولا-- -- -- تجـعل علي إذا في الدين من لبس


وكـُن معـي طول دنياي وآخرتي-- -- -- ويوم حشري بما أنزلت في عبس



****

حكمة اليوم :


حُكي عن بعض الحكماء رأى رجلاً يُكثر الكلام ويُقل السكوت، فقال: "إن الله تعالى إنما خلق لك أذنين ولسانا واحداً، ليكون ما تسمعه ضعف ما تتكلم به".



اللهم أعنا على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك..


أدعو جميع المدونين للتعاون معنا في شن حملة كويتية بشأن حصار غزة تجدون تفاصيلها في مدونة الأخ الطارق.

اللهم انصر الإسلام والمسلمين .. وأذل الشرك والمشركين .. ودمر أعداءك أعداء الدين .. برحمتك يا أرحم الراحمين..

الأحد، 14 ديسمبر، 2008

النتائج :)..

بسم الله الرحمن الرحيم..


** أولا لمن فاته موضوعي "اعرف نفسك" ويود أن يعرف شخصيته ونفسه أكثر يرجع إلى آخر فقرة من
موضوعي السابق ليجد سؤال إختبار الشخصية..



-تم نقل نص هذه المادة وإختصارها من الكتاب "التواصل رغم إختلافنا" ، د.سوزان ديلينجر.

نبذة بسيطة عن الكتاب:

ينقسم الكتاب إلى ستـ 6 ـة أجزاء تتكلم في مقدمتة عن طريقة ممارستك اللعبة و هي ترتيب الأشكال الهندسية حسب نفسيتك أي باختيار الشكل الذي يعبر عنك أو تفضلهو وضعه في الخانة رقم واحـدو من ثم ترتب بعدها الأشكال الأربعة المتبقية حسب تفضيلكبحيث يكون الشكل الأقل تعبيراً عنك في المكان الخالي رقم 5 .( مربع , مثلث , مستطيل , دائرة , متعـرّج ) و بعدها نبـذة بسيطة عن نمط شخصيّـة كل شكل من الأشكال الخمسة قبل أن تدخل في كل جـزء بصورة مفصلة عن شخصية صاحب هذا الشكل في المنزل , في العمل , تحت الضغط .. و طريقة التعامل معه

نبدأ بنفسير الشخصيات:).. " فكرة الإختبار في أنك من المفروض أن تمتلك أغلب الصفات الموجودة في أول وثاني شكل إخترتهم.. لكن نسبة صفات الشكل الأول تزيد عن الثاني.."










( المربع العنيد )الأكثر تفانياً في العمل
في شخصية المربع الحقيقي، ينصب التركيز التام على النظام، هذا النظام ينطبق على جميع مناحي حياته يفضل المربعات المعلومات الواقعية على العواطف أو الأفكار التجريديةوهذا هو السبب وراء كون المربع يعتمد بشدة على العمليات التحليلية في أسلوب حياته.المربعات منطقيون وعمليون بشكل قهري.
الأقوال الشائعة: «سياسة الشركة تقول بوضوح إن....» «لقد كنا دائماً نؤدي هذا العمل بهذه الطريقة».
المظهر :
الرجال: متحفظون، يفضلون الحلة الداكنة والقميص الأبيض. وفي محفظته مبلغ احتياطي معقول من المال «تحسبا لأية طوارئ».النساء: متحفظات ايضاً، يتجنبن «أحدث صيحات الموضة»، يملن إلى التسوق من المتاجر متوسطة الأسعار، وإلى شراء جميع ملابس الموسم دفعة واحدة وفي وقت واحد، يتمسكن بالألوان المحافظة .

المكتب :
كل قلم في موضعه الصحيح، لا عجب!..الجدران مغطاة باللوحات التذكارية والجوائز وشهادات التقدير.



العادات الشخصية :
1- يستيقظ الشخص المربع على يوم تم تخطيطه جيداً



2- التدوين كتابة.



3- الالتزام بالمواعيد.



4- النظام والترتيب.



5- التخطيط.



6- الدقة.



7- جمع الأشياء.


8- العزلة الاجتماعية.


إشارات لغة الجسد :
1- وضع جلوس منتصب.

2- غياب السلوكيات المتكلفة المشتتة.

3- إفراز العرق في المواقف الاجتماعية.

4- وجه خال من التعبيرات.

5- ضحكة رسمية متكلفة أو عصبية.

6- صوت مرتفع قليلاً عن النغمة المعتادة.



الأشخاص من نمط المربع :
أحياناً يكونون رسميين متصلبين وأحياناً يكونون مملين مضجرين ولكن هؤلاء ينجزون العمل المطلوب على أكمل وجه!

الايجابيات:
1- سلوك متسق.

2- ردود أفعال ثابتة، وهادئة.
3- التزام مطلق.
4- نظام، وترتيب، وإخلاص في العمل.
5- ينال احترامك واحترام الآخرين لمعرفته وعلمه.
6- جدية في التعامل مع الزواج والأبوة.
7- قيم وأخلاقيات ومبادئ متحفظة تقليدية.
8- الإخلاص، والوفاء، وإمكانية الاعتماد عليه بكل معنى الكلمة.


السلبيات:
1- سلوك غير اجتماعي وسط المجموعات الكبيرة.

2- رؤية نفقية محدودة قاصرة على معتقداته.

3- مقاومة التغيير .

4- عدم المجازفة .

5- حماية مفرطة زائدة عن الحد لأفراد الأسرة، والد صارم.

6- بخل محتمل فيما يخص المال.

7- التفكير بطريقة «أبيض/أسود»،
يعجز عن رؤية الاحتمالات المتوسطة.

8- افتقار لروح الدعابة.


الوظائف النموذجة للمربع:
محاسب، سكرتير، مساعد إداري، طبيب (أخصائي)، مدرس، مبرمج كمبيوتر، أمين صندوق في بنك، موظف حكومي، مؤلف/محرر.

الاشخاص الذين يسببون الضغط للمربعات
1- المتعرج: المشكلة هي عدم اهتمامهم بالتفاصيل، وعدم تنظيمهم.
2- الدائرة: الشكل الثاني الذي يستخدم جانب المخ الأيمن يمكن ايضاً أن يحدث الفوضى والدمار في العلاقة مع المربع. 3- المستطيل: المربعات والمستطيلات بينهما نوع ما من علاقة الحب/الكراهية .
4- المثلث: في معظم الأحوال، يكون المربعات والمثلثات على وفاق رائع هذان الشكلان يستخدمان جانب المخ الأيسر ويركزان على المنطق والتحليل. غالباً ما توجد المثلثات في مراكز أعلى من المربعات في تسلسل القيادة.









( المثلث الجسور )الثقة والتركيز
المثلث لديه القدرة على اتخاذ قرارات حاسمة سريعة إنه شخص شديد الثقة بذاته يرغب في أن يكون محقاً قبل أي شيء آخر وبأي ثمن! المثلثات غالباً ما يفوزون بالفعل، والمثلثات لا يحبون أن يكونوا مخطئين، ويواجهون صعوبة في الاعتراف بأنهم مخطئون. ربما كانت السمة الأكثرة قوة في الشخص من نمط المثلث هي قدرته على التركيز، ولا يمكن تشتيتهم أو إبعادهم عن غايتهم، إنهم شخصيات متحمسة ومتحفزة وقوية ونشيطة، يضعون الأهداف ويحققونها! فقط ابتعد عن طريقهم!..«السلاح السري» للشخص من نمط المثلث هو قدرته على تركيز طاقته على الهدف الحالي. والمذهل أكثر هو قدرة المثلث على تغيير تركيزه بسرعة هائلة من هدف إلى هدف. الأقوال الشائعة: احصل على مزيد من القيمة لأموالك، ما الذي تريد قوله باختصار؟ «ما الفائدة التي ستعود عليّ من هذا الأمر؟ تحمل مسؤولية هذا الأمر انت المسؤول عما حدث، انت مفصول من العمل.




المظهر :
الرجال: مظهرهم دائماً مناسب للموقف الذي يتواجدون فيه، بطريقة محسوبة بدقة يحاول الشخص من نمط المثلث أن يكون أنيقاً دون أن يبدو مهووساً بالموضة والتقاليع، إنه يفضل الملابس عالية الجودة من الماركات التجارية الشهيرة. إنهم يحملون معهم جميع البطاقات المصرفية وبطاقات الائتمان التي تم ابتكارها. والمثلثات الأكثر توهجاً يرتدون بالطبع الساعات ماركة رولكس.
النساء: الثياب المناسبة للنجاح المهني هي القاعدة لديهن.
المكتب : بيئة المكتب تكتظ برموز السلطة والمنصب، وفي كل مكان تنظر إليه، لا تجد إلا الأفضل من أجل المثلث الذي يكافح نحو الأعلى.


العادات الشخصية :
1- الوصول المبكر.
2- التململ: إذا طال الاجتماع وكان المربعات يبحثون بلا نهاية عن المعلومات التفصيلية.
3- المقاطعة: ومن الممكن حتى أن يكمل لك المثلث عبارتك بدلاً منك!
4- المصافحة القوية.
5- الإدمان، وحيث أن المثلثات يعيشون «حياة سريعة» فإنهم عرضة لممارسة السلوكيات القهرية.
6- لعب المباريات: أية لعبة طالما كانت هناك فرصة للفوز.
7- رواية النكات: المثلث يحب أحدث النكات.
8- القراءة بنهم: الشخص المثلث يرغب دائماً في أن يكون على القمة، لهذا فإنه يقرأ ويظل على اطلاع بكل الأمور.


لغة الجسد :
1- رباطة الجأش.
2- خطوات واسعة أنيقة.
3- نظرات أعين حادة ثاقبة.
4- فم مغلق بشكل متوتر.

5- إيماءات حرة، وقوية، ورشيقة.
6- صوت سلطوي قوي.
7- حركة جسد انسيابية.
8- بناء جسدي عضلي مرن وقوي.

المثلث في المنزل
:ليس جميع الأشخاص من نمط المثلث يسعون إلى السيطرة في البيئة المنزلية، البعض منهم يشبع حاجته إلى السيطرة على الآخرين في العمل.




وسائل الترفيه بالنسبة للمثلث :

- فلسفة العمل بقوة واللعب بقوة - الاحداث المرتبة مسبقاً - شبكة اتصالات واسعة من الناس - الاصدقاء المشاهير - الرياضات التنافسية - النشاط البدني مهم - الاجازات نشطة، لا يستطيع المثلثات احتمال الرقود على الشاطئ طوال فترة ما بعد الظهيرة! إنهم يفضلون الرحلات القصيرة الممتعة - هواية الاستثمار، العديد من المثلثات يمارسون الاستثمار بكثافة.



الايجابيات:
1- سرعة في التفكير واتخاذ القرارات.

2- طاقة مرتفعة وحياة ذات ايقاع سريع.

3- موقف قوة «وقدرة» تجاه حل المشكلات.

4- اسلوب عملي منطقي سليم.

5- قيم قوية ثابتة .

6- العمل بقوة، واللعب واللهو بقوة أيضاً.

7- التزامات حازمة راسخة تجاه الآخرين.

8- النجاح!




السلبيات:
1- يجب أن يكون في موضع السيطرة في جميع الأوقات.

2- عدم القدرة على الاعتراف بالأخطاء.

3- الاندفاع والتهور في اتخاذ القرارات.

4- نوبات غضب عصبية، قدرة على استخدام العنف الجسدي.

5- سلوك قهري: قد يدخن بشراهة أو يفرط في السهر.

6- الغياب عن الأنشطة الأسرية.

7- عدم القدرة على التعبير عن المحبة والمودة والرقة علانية.

8- المناورة والخداع، المثلثون حقاً لا يتورعون عن اقتراف بعض الكذبات الصغيرة.

الأشخاص من نمط المثلث غالباً ما يتواجدون في الأنماط التالية من الوظائف:
مدير تنفيذي،صاحب، /مدير مستشفى، مدير مدرسة، ضابط عسكري، شريك في مؤسسة قانونية، سياسي محترف، قائد أوركسترا، رجل أعمال، طيار.

الاشخاص الذين يسببون الضغط للمثلثات:
1- المتعرج: هو الأقل تركيزاً وتنظيماً بين الأشكال الخمسة.
2- المستطيل: يسبب المشكلات للمثلث لأن هذا الشخص شديد الشك والريبة في نفسه، المثلثات لا يحترمون الاشخاص ضعاف الشخصية.
3- الدائرة :«السلاح السري» للعديد من المثلثات هو الدائرة في حياتهم، وعادة ما يكون هذا الدائرة هو شريك الحياة الذي عانى طويلاً وضحى كثيراً بتلبية احتياجاته الشخصية من اجل الآخر الأكثر قوة. وهناك جانب آخر من جوانب الصراع بين المثلث والدائرة يقع في ساحة العمل، الدوائر يميلون إلى ممارسة السلوكيات الاجتماعية في العمل في حين أن المثلثات يركزون بشدة على إنجاز المهمة، والمثلثات كثيراً ما يتهمون الدوائر بأنهم يفرطون في الاهتمام بالعلاقات الشخصية وليسوا جادين بما يكفي في تعاملهم مع وظائفهم والمهام المطلوبة منهم. وإذا كان المثلث هو الرئيس، يمكنه أن يضع حدا لهذا ويجعل حياة الدائرة كئيبة بائسة أثناء قيامه بذلك.












(المستطيل )




السلوك المتغير هناك أشياء أفضل في الحياة، فقط لو استطعت أن أكتشف ما هي هذه الأشياء. هناك حركة ما داخل المستطيل تعلن عن قرب وقوع تغيير كبير. هذا الشخص يعاني من انعدام التوازن. اكثر ما يميز المستطيلات هو سلوكهم غير المتسق الذي لا يمكن التنبؤ به. اللغة :الشك، وعدم اليقين، والتفسير، والانتظار، والتحليل، وربما التفكر، والبدائل، والخيارات، ولماذا؟ «أنا أعتقد هذا»، «ما رأيك في الأمر» «لا أستطيع اتخاذ القرار فحسب!». المظهر :الرجال والنساء: مظهر غريب الأطوار لا يمكن التنبؤ به. من الممكن أن يرتدي المستطيل بذلة العمل الرسمية المكونة من ثلاث قطع في أحد الأيام، وفي اليوم التالي يرتدي تي شيرت. المكتب : سيكون هناك أدلة قوية واضحة على الصراع الداخلي الذي ينتاب الشخص المستطيل. قد تجد جهاز الكمبيوتر الخاص به وسط حديقة من النباتات الحية.



العادات الشخصية :


1- النسيان.

2- العصبية.

3- الحضور المتأخر أو المبكر جداً.

4- السلوكيات القهرية.

5- الثورات العاطفية.

6- الحفاظ على الممتلكات.

7- تجنب أي شيء قديحتوي على أدنى قدر من الصراع.

8- التنوع والاختلاف

9- التواجد مع المجموعات الكبيرة.

10- التحدث من غير تفكر.

لغة الجسد :

1- أخرق غير رشيق.

2- حركات جسد متشنجة.

3- عادات عصبية.

4- وجه أحمر متورد.

5- تواصل سريع بالأعين.

6- صوت عالي النغمة.

7- قهقهة/ضحكة عصبية.

8- تغييرات مفاجئة لا يمكن التنبؤ بها.

9- المستطيل قد يتصرف مثلما يتصرف شخص ينتمي إلى أي شكل آخر في أي وقت.

المستطيل في المنزل :العنصر الأكثر أهمية بالنسبة للشخص المستطيل في المنزل هو أن تكون لديه بيئة منزلية شديدة الاستقرار. حيث أن المستطيل يمر بمرحلة جيشان عاطفي.




الايجابيات:
1- الاثارة.
2- التجريب.
3- لحظات طاقة ونشاط مفاجئة.
4- المرح وروح الدعابة.
5- اللعب واللهو.
6- المفاجآت.
7- اسئلة عن كل شيء.
8- اهتمام غير عادي بك.




السلبيات:


1- الحيرة.
2- التغييرات الغريبة.
3- الإرهاق.
4- تأرجح الحالة المزاجية.
5- توجيه النقد للآخرين.
6- فقد الاهتمام.
7- النسيان.
8- الانشغال بالذات.



الاشخاص الذين يسببون الضغط للمستطيلات:


1- المثلث: الشخص المثلث هو شخص في غاية الثقة بذاته، وهذا الشعور بالثقة هو السمة الأولى التي يفتقدها المستطيل ويرغب فيها بشدة.
2- المتعرج: هؤلاء القوم يقوون الحيرة التي يشعر بها المستطيل.
3- المربع.
4- الأصدقاء القدامى.


يشعر المستطيلات بأقصى ارتياح عندما:
1- يكونون في مرحلة تعلم شيء جديد.
2- يستشعرون إثارة التغيير داخل أنفسهم.
3- يمكنهم تصور نتائج ايجابية لمشكلاتهم.
4- تكون لديهم حرية استكشاف.
5- يكونون آمنين مادياً.
6- يكون هناك توازن صحي.
7- يكون حولهم نظام دعم قوي.
8- يشعرون بالأمان.

9- يكون لديهم موقف إيجابي من المستقبل











(الدائرة.. الاجتماعي )المداهن معسول اللسان
«عامل الآخرين كما تحب أن يعاملوك». هذا هو المثل المفضل لدى الدائرة . إنهم المحبون الناس هم الشغل الأول والشاغل بالنسبة لهم، ويحاولون الحفاظ على التناغم والانسجام على حساب أي شيء، وعادة ما يكون هذا على حسابهم . ستعرفون لماذا يوجد أشخاص معينون لا يمكنكم ببساطة أن تربحوهم. الشخص الذي ينتمي إلى نمط الدائرة هو الأكثر وداً بين الأشكال الخمسة. هذا لأن الدوائر يهتمون بحق وبصدق الآخرين. الاشخاص الذين يعانون من المشكلات ينجذبون بشكل طبيعي إلى الدوائر.
الكلمات الشائعة: جميل، ورائع، والشعور، والمستوى الداخلي، ومجامل، ومريح، ومفيد، والتعاون، والفريق.


المظهر :
الرجال: مظهر غير رسمي، الرجل الدائرة يتجنب مظهر البذلة الرسمية المكونة من ثلاث قطع ويفضل السترة الرياضية. وكثيراً ما يكون الشخص الدائرة صاحب وجه ممتلئ مفعم بالشباب والحيوية يحسد عليه، وهناك اختفاء ملحوظ للخطوط التي يصنعها القلق على الوجه.
النساء: فكرة عدم الرسمية هي المسيطرة، والنساء من نمط الدائرة يملن إلى الموضة أكثر من الرجال. من الشائع أيضاً أن ترى أظـافر الأصابع مطلية والروائح العطرية تفوح قوية وجميلة. والمرأة الدائرية تتمتع بصحة جيدة في سنوات العمر المتقدمة.


المكتب :عندما تزور الشخص الدائري في مكتبه، ستظن أنك في منزل أحدهم، مكتب الدائرة مزين بالكثير من النباتات الحية. وألوان المكتب هادئة تبعث على الاسترخاء. مساحة العمل في مكتب الشخص الدائرة غير منظمة إلى حد ما حيث الأوراق متناثرة بشكل شبه عشوائي. هناك باقة زهور جميلة مختلفة الألوان أو مجموعة من البطاقات على سطح المكتب كذلك (هدية حديثة من زميل عمل شاعر بالامتنان حيث كان يواجه مشكلة ساعده الدائرة على حلها).



العادات الشخصية:
1- التواصل وجها لوجه.
2- الهدوء والخلو من الهموم. الدوائر أشخاص مبتتهجون، ومازحون، ومحبون للمرح.
4- الدوائر أشخاص عاطفيون رقيقو المشاعر.
إنهم يحتفظون بأشياء مثل سجلات القصاصات، والخطابات، والزهور.
5- المجاملة.
6- الهوايات،الدوائر يحبون الحرف اليدوية.
7- الفوضى، كثيراً ما يكون عليك المشي وراء الدائرة والتقاط الأغراض المتناثرة وترتيب الفوضى التي يصنعها.
ليس الأمر هو أنه يتعمد أن يكون فوضوياً، وإنما النظام والترتيب فقط ليسا من الأولويات العليا لديه.



لغة الجسد :
1- الابتسام.. في وجوه الجميع، بدون تمييز.
2- الايماء وهز الرأس من أجل إظـهار الدعم والقبول للآخرين.
3- محاكاة حركات الجسد.
4- اتصال كامل بالعين إلى حد التحديق.
5- القرب والملامسة.
6- المصافحة بكلتا اليدين .
7- المشي بخطوات واسعة حماسية نشيطة.
هؤلاء الأشخاص يظهرون موقفهم الايجابي في أوضاع جلوسهم ووقوفهم وفي مشيهم.
8- صوت هادئ رقيق. لحنياً من السهل الإنصات إليه.
9- شكل جسدي بلوري.
10- الجاذبية.


العديد من الناس يعتبرون الدوائر شديدي الجاذبية من الناحية الجسدية وأنا على قناعة من أن هذا الانطباع راجع إلى شخصية الدائرة ايضاً بالإضافة إلى المظهر الجسدي.
الدائرة خبير في «تهدئة الغضب والانزعاج» وإقناع الآخرين، ويحافظ على التوازن والاستقرار، ومقنع، ومتأمل، وهو الشخص المفضل لدى الجميع.إلا أنه ليس بنفس الكرم واللطف دائماً مع نفسه. عندما يسير أمر ما على نحو خاطئ، يميل الدائرة إلى لوم الذات أولاً. وتلك السمة هي السمة الأكثر تدميراً للدائرة.
شخص عطوف، ورؤوف، وحساس، ويقدم الآخرين على نفسه.
ما يمكن أن تتوقعه من شريك حياتك الدائرة



الايجابيات:
1- الكثير من الحب.
2- اهتمام حقيقي صادق.
3- الإنصات المتجاوب.
4- الإخلاص والولاء.
5- الالتزام.
6- الدعم والرعاية.
7- الوفاق والتسوية.
8- الكرم.
9- الثقة.
الدوائر يمكن أن يفرطوا في ثقتهم أكثر مما ينبغي. وتلك هي الوسيلة التي يستغلهم بها الآخرون ممن هم أكثر قوة منهم.

السلبيات:

1- الشعور بالذنب.
2- تشويه الذات.
3- التربية الضعيفة الواهنة.
4- القرارات غير المنطقية.
5- العواطف الجياشة أكثر مما ينبغي. النساء الدائريات يمكن أن يبكين عند فقد شيء تافه.



الأشخاص الذين يسببون الضغط للدوائر
1- المربع هو رقم واحد! والسبب بسيط: المربعات غير انفعاليين، وغير عاطفيين، وباردون، ومتحفظون.
2- المثلث هو التالي مباشرة. المثلث الحقيقي يهتم بالناس فقط إلى الحد الذي يتيح لهم مساعدته ويتيح له الاستفادة منهم.












( المتعرج المتقلب )امسك به إذا استطعت!
«العالم هو مكان معقد ومثير نعيش فيه. هناك دائماً شيء ما يمكن أن تتعلمه وأن تصبحه». يقول المتعرج: «ماذا لو..؟» هذا الشخص يفكر باستمرار في خطط وأساليب جديدة. إنه الشخص الأكثر اعتماداً على جانب المخ الأيمن بيننا. ويعني هذا أنه لا يعالج البيانات والمعلومات بأسلوب خطي منطقي.. وهو - بدلا من ذلك - شخص مبدع. المتعرجون أشخاص مستقبليون في منظورهم للحياة.
الكلمات الشائعة: لماذا؟ وماذا لو؟ وفكرة، وتجربة، ومحاولة، وتحد، ومذهل، ولا يصدق، ولا يتصور، وإبداع، وتطور.
الأقوال الشائعة: «إنه لم يخرج علينا بفكرة أصلية جديدة منذ سنوات!» «ذلك أعظم تحد على الإطلاق!»، «انتظر حتى تسمع هذه الفكرة!» «لدي أفضل الأفكار على الإطلاق!».



المظهر :
الرجال: مظهر غير رسمي، المتعرجون كثيراً ما يبدون وكأنهم قد خرجوا من الفراش على التو! النساء: ها هنا تجد تنوعاً هائلاً: فإن المرأة المتعرج دائماً ترتدي تنورة طويلة مسدلة مع بلوزة مريحة لا يمكن تصنيفها، والمتعرجات الاكثر اهتماماً بالفنون يملن إلى ارتداء ملابس متوهجة بالألوان الزاهية. ان النساء المتعرجات إما أن يكن بدينات للغاية وإما نحيفات للغاية.
المكتب :مكتب الشخص المتعرج يبدو وكأن إعصاراً قد أصابه! الأوراق مبعثرة في كل مكان.. وجرس الهاتف يدق باستمرار.. والناس يتسابقون دخولاً وخروجاً، والمتعرج يحب أن يكون الأمر بهذه الطريقة. مكتب الشخص المتعرج غالباً ما يكون عارياً مجرداً من الديكورات تماماً.




العادات الشخصية :
1- الحركة السريعة.

2- المقاطعة.

3- فقد الأغراض.

4- أحلام اليقظة الدائمة.

5- البحث عن التحفيز والإثارة.

6- التمرد.

7- العمل بشكل منفرد.

8- متعة الحفل.

9- يتعرف على الجميع.

10- التلقائية التامة.



لغة الجسد :

- حركة جسد سريعة رشيقة - تعبيرات وجه متقلبة - الاتصال الكلي بالعيون - إشارات مفعمة بالحيوية والنشاط - تنوع الصوت - الحركة الدائبة - التقلصات العصبية - انحرافات مرتفعة/منخفضة في مستويات الطاقة - شكل جسدي عضلي نحيف.




هناك سمات معينة يشترك فيها المتعرج مع كل شكل من الاشكال الخمسة الأخرى.
1- المثلثون والمتعرجون يشتركون في الشخصية القوية.


2- المربعات والمتعرجون يبدون للآخرين وحيدين.


3- الدوائر والمتعرجون يشتركون في تقلبات المزاج الخارجية في الشخصية.


4- المستطيلات والمتعرجون يبدون بالنسبة للمراقب الخارجي - كأفضل زوج منسجم، ولكنهم ليسوا كذلك.



الايجابيات:
1- تغيير دائم غير ممكن التنبؤ به.

2- أشخاص مثيرون محفزون.

3- طاقة عالية وحركة دائبة.

4- روح دعابة ممتازة.

5- نجاحات مفاجئة غير متوقعة.

6- استجابات مباشرة صادقة.

7- اجتماعية من نوع «نجم الحفل».

8- المفاجآت: البعض منها جيد، والبعض سيء.

9- ذكاء إبداعي.




السلبيات:
1- التقلب في العلاقات.

2- انعدام الجذور.

3- تحولات غريبة من التألق والتوهج الى الضجر والملل.

4- بعض الإخفاقات في الحياة.

6- اصدقاء محددون.

7- نقص في التعبير الصريح عن العاطفة.

8- عدم التنظيم.

9- نفاد الصبر مع المفكرين الأكثر بطئاً.


الاشخاص الذين يسببون الضغط للمتعرجين :
1- المربعات هم رقم واحد في قائمة «المزعجين» الخاصة بالمتعرجين!

2- المثلثات يسببون الغضب الشديد وعسر الهضم للمتعرجين.


**في الجزء السادس و الأخير من الكتاب شرحت طريقة تواصل الأشكال الخمسة مع بعضها و تحـوّل كل شكل إلى الآخر حسب الظروف المتاحة للتحـوّل ،تقول : إننا جميعاً قادرون على القيام بالنحول قصير الأجل و هذا يعني أنك تستطيع التحول إلى الشكل الآخر لفترة قصيرة .بعض الناس يفعلون ذلك عن قصد و البعض الآخر يفعلونه بغير و عي و هـذا الفصل يشرح الفارق بين الأمرين و يساعدك على فهم مفهوم التحـوّل لتحسين تواصلك مع الآخرين على امتداد حياتك.




في بعض الأحيان يكون إختيارك قائم على الشخصية التي تود التحول إليها، أو أن ظروف إختيارك لم تكن ملائمة فلم تحصل على النتائج الصحيحة.




أتمنى من أنكم إستفدتم من الموضوع :)..


الأربعاء، 10 ديسمبر، 2008

طب القلوب..

"طب القلوب" كتاب سقط بين يدي قبل بضعة أسابيع ولا أكاد أستطيع شرح الشعور الذي انتابني من المعاني الرائعة التي أوصلها إلي هذا الكتاب رغم أني لم أنتهي من قراءته بعد ..

لكني أحببت أن تشاركوني بعضا من الكلمات التي لامست قلبي في هذا الكتاب ..

فسأحاول أن أكتب قدر المستطاع مما تعلمت من هذا الكتاب وأن أكتب في كل مرة جزء من هذا الموضوع..
فكلنا يعلم مدى أهمية هذا الموضوع .. وأثره على المجتمعات ..

من المواضيع التي اندرجت تحت أنواع طب القلوب هو غض البصر..

فالنظرة تفعل في القلب ما يفعل السهم في الرمية، إن لم تقتله .. جرحته..
"فإن غض العبد بصره غض القلب شهوته.."

فسأبدؤ معكم اليوم بإذن الله بمحور غض البصر و بمناظرة كتبت في هذا الكتاب.. لما لقيت فيها من جمال وإبداع في الصياغ..

ولكن ليست مجرد أي مناظرة عادية..
لأنها لم تكن تدار بين أشخاص عادية..

هي مناظرة بين القلب والعين ولوم كل منهما صاحبه والحكم بينهما..
وكان اللوم قد دار حول من هو المتهم وراء ترك غض البصر..

ومن هو المجرم الأول في هذا الموضوع ..؟
دعونا نرى رأي كل واحد منهما..


فبسم الله نبدأ بالذي بدأ به الكاتب وهو عتاب القلب للعين فيقول فيها..

أنت التي سقتني إلى موارد الهلاك وأوقعتني في الحسرات بمتابعتك اللحظات ، ونزهت طرفك في تلك الرياض وطلبت الشفاء من الحدق المراض ، وخالفت قول أحكم الحاكمين:" قل للمؤمنين يغضوا من أبصارهم"

العين تحتج فترد :ظلمتني أولا وآخرا ، وبؤت بإثمي باطنا وظاهرا ، وما أنا إلا رسولك الداعي إليك ورائدك الدال عليك ، فأنت الملك المطاع ، ونحن الجنود والاتباع ، فلو أمرتني أن أغلق علي بابي ، وأرخي على حجابي ، لسمعت وأطعت ، ولما رعيت في الحمى ورتعت .


ولكن هنا تظهر الكبد ..
و ترد الخصومة على المتخاصمين:أنتما على هلاكي تساعدتما ، وعلى قتلي تعاونتما ولقد أنصف من حكى مناظرتكما ، وعلى لساني متظلما منكما:
يقول طرفي قلبي هجت لي سقما والعين تزعم أن القلب أنكاها
والجسم يشهد أن العين كاذبة وهي التي هيجت للقلب بلواها
لولا العيون وما يجنين من سقم ما كنت مطرحا من بعض قتلاها

فقالت الكبد المظلومة اتئدا قطعتماني وما راقبتما الله فأصلحوا أخوتي قلوبكم .. لأنه أساس الفساد والصلاح معا.. وكما ذكرت في الآية
" فإنها لا تعمي الأبصار ولكن تعمي القلوب التي في الصدور"..



أبيات شعرية جميله تروي لنا باختصار ما دار بين القلب والعين..
يروي فيه الشاعر مادار بينهما فيقول بلسان حاليهما..

عاتبت قلبي لما*** رأيت جسمي نحيلا
فألزم القلب طرفي*** وقال كنت انت الرسولا
فقال طرفي لقلبي*** بل انت كنت الدليلا
فقلت كفا جميعا ***تركتماني قتيلا (هنا ظهرت الكبد)
وقد اشتد نوحي ***عليكمـــــــــا والعويلا
ومن رضا بالذي ***لا يحل كان جهولا
فتب الي الله واجتهد*** ان رمت تعطي القبولا
فليس ثم عداها*** يلقى اليها السبيلا


من كتاب طب القلوب
للإمام شمس الدين محمد بن ابي بكر الجزائري..:)
ونراكم على خير إن شاء الله من رؤية أخرى حول هذا الموضوع.. :)

** دعاء وددت لو رددتوه معي بأن يفتح الله على كل مؤمن وداعية أبواب خيره وعطائه ويعينه على أن يمضي في طريق الحق..
وأن ييسر على "أخيتي في الله" كل ما ضاق بصدرها من هم ويعينها ويبارك لها بوقتها .. وبالمرة أن يفرج الله هم كل مهموم من المسلمين والمسلمات :)..

الأحد، 7 ديسمبر، 2008

الله أكبر الله أكبر الله أكبر .. لا إله إلا الله..

" واي العيد ملل"
"ماكو شغل"
" مـــــــــــــلاقة"
"ليش العيد قبل أونس من الحين"


وإلى آخره من هذا الكلام..

لقد كنت في السابق ممن يردد هذا القول.. بل ربما أكثر منه..

خصوصا عيد الأضحى ..با اللـــه !

لكن جاء في خاطري في أحد الأيام أني أنا كنت السبب وراء هذا الضجر الذي يصيبني يوم العيد..

فلم يسن الله عز وجل لنا هذا العيد إلا رحمة لنا .. ولكي نفرح لا لأن نمل !
فيه تتآلف القلوب وتصفى النفوس..

وإذا أردنا التحدث عن عيد الأضحى على الوجه الخاص..

ففي الصحيحين يذكر عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أن رجلاً من اليهود قال له: يا أمير المؤمنين، آية في كتابكم تقرؤونها، لو علينا معشر اليهود نزلت لاتخذنا ذلك اليوم عيداً، قال أي آيه؟ قال: (اليوم أكملت لكم دينكم وأتممت عليكم نعمتي ورضيت لكم الإسلام دينا) "المائدة: 3" قال عمر: قد عرفنا ذلك اليوم والمكان الذي نزلت فيه على النبي صلى الله عليه وسلم، وهو قائم بعرفة يوم الجمعة.

ألسنا أحق ممن أن يجعل هذا اليوم عيدا؟
بالله والله إنه لأكبر عيد .. !


أستعجب ممن يبدع ويتقن في صنع الهديا والمفاجآت في أيام أعياد غير المسلمين كالميلاد والأم والأب وغيرها..

ولا يلقي أي بال على عيد المسلمين..!
أقلها التزين ولبس الثوب الجديد..:)


ذكروا من هم حولكم بسنن العيد حتى لا تهجر :

1) التكبير يوم العيد ابتداء من دخول ليلة العيد وانتهاءً بصلاة
وصيغة التكبير الثابتة عن الصحابة : ( الله أكبر الله أكبر الله أكبر كبيرا ) و ( الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله ، الله أكبر ولله الحمد )

2) الاغتسال لصلاة العيد ولبس أحسن الثياب والتطيب

3) الأكل قبل الخروج من المنزل على تمرات أو غيرها قبل الذهاب لصلاة العيد

4) الجهر في التكبير في الذهاب إلى صلاة العيد .

5) الذهاب من طريق إلى المصلى والعودة من طريق آخر .

6) التهنئة بالعيد فعن جبير بن نفير قال كان أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا التقى يوم العيد يقول بعضهم لبعض : تقبل منا ومنك قال الحافظ ابن حجر العسقلاني رحمه الله : اسناده حسن

7) اصطحاب النساء والأطفال والصبيان دون استثناء حتى الحيض و العواتق وذوات الخدور كما جاء في صحيح مسلم .

8) أداء صلاة العيد

9) الاستماع إلى الخطبة التي بعد صلاة العيد .





همستي الأخيرة هي أننا نحن من يخلق روعة هذا العيد ..
إشتر هدايا للأطفال..
أحجز مطعم مع عائلتك..
إرسل وردا أو "كاكاو تقديم " لجدتك :)..

عيدكم مبارك وتقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال:)..

الجمعة، 5 ديسمبر، 2008

لا تعليق !

في بعض الأحيان ..
وعندما تخلو بنفسك ولوحدك ..
تتذكر أحداث ومواقف حصلت معك..
لا تكاد تملك نفسك إلا وترى حالك تضحك من أعماق قلبك..
أو ترى دموعا قد تساقطت شوقا لتلك اللحظات..

من المواقف التي بالفعل لا أملك أي تعليق عليها..

في صباح ساحر مشحون بالحيوية..
انطلقت للكلية تقريبا نحو الساعة السادسة والنصف صباح لبرنامج قد أعددناهفي الكلية..

الحمد لله أن أتم أول يوم من البرنامج خير..

إنتهيت من دوامي تقريبا الساعة الثالثة عصرا..
أصل عند سيارتي وإذا بي أفاجأ أن مفتاح السيارة لم يكن بداخل حقيبتي..
أرجع بأدراجي نحو الكلية لأبحث عنه..
توزعت الخطة تلقائيا بيني وبين رفقتي للبحث عنه..

ولكن دون جدوى..
قررت ترك السيارة بالكلية وأن آتي لأخذها في المساء مع أبي عن طريق إحضار مفتاح "السبير"..

أتيت في صباح اليوم التالي وبنفس الوقت الساعة السادسة والنصف صباحا..
وأخبر الجميع بالقصة التي حدثت معي بالأمس..

ولكني اليوم حرصت على وضع مفتاح السيارة في حقيبتي لكي لا تتكرر معي نفس القصة..
وما إن نزلت من السيارة إلا وأجد إحدى صديقاتي اللاتي لم أرهن منذ فترة..
فلم أجد نفسي إلا وأنا غالقة باب السيارة ومتجهة نحوها للسلام عليها..
3...2..1..
إستيعاب؟
يا إلهي.. ! أنا من الناس الذين إعتادوا على إقفال السيارة بمجرد النزول منها..
وإذا بي أدرك أن حقيبتي في سيارتي وقد أغلقت بابي وأقفلتها !
(بإختصار أنا اليوم صرت نكتة اليوم p:)

والآن ماالعمل؟ لا أريد إخبار والديي بالقصة حتى لا أزيد هذا الموضوع سوءا وغباءا !
جزاه الله خير.. والد صديقتي كان للتو قد وصل للكلية لإحضار إبنته وعلم بالقصة فأعطاني أحد أرقام الذين يعملون في هذا المجال ..

الساعة السابعة صباحا تقريبا
أنا: ألو..؟
هو: نعم (بصوت نـــــــائم)
أنا: لو سمحت أحتاج مساعدة تقدر تيي الحين جامعة الكويت..؟
هو: ..... ها؟
أنا: سيارتي مقفلة وأحتاج ممن يساعدني في فتحها..
هو: أوكي بس ترة ب 10 دنانير؟
أنا : لا أوووله .. خلاص بدور أحد ثاني..

....

عقب فترة أتصلت على نفس الشخص لأنه كان خياري الوحيد .. وهو الوحيد الذب ردّ على إتصالي.. p;


وافق على المجيء.. وفعلا وصل إلى الكلية بعد نصف ساعة تقريبا..
والله بأقل من 5 دقائق فتح سيارتي :O
من شدة فرحي أعطيته ال 10 دنانير..

والدليل الواضح أني كنت بمثابة "المقصة" بالنسبة له..
رجّع لي دينارين ((الظاهر كسرت خاطره p;))


المهم نركب أنا وصديقتي السيارة وإذا بها تجد مفتاحي الأصلي على باب السيارة من الجهة الأخرى..
فالنكتة هلي أن المفتاحين كانوا بالسيارة وقت إقفالها P:




اليوم كان يوم مرّة حماسي الحمد لله .. وأجواء 10 ذي الحجة خيال..:")
الله يحفظ كل حجاجنا ويتقبل منا ومنكم صالح الأعمال..

والحمدلله اللذي بنعمته تتم الصالحات..:)

الجمعة، 28 نوفمبر، 2008

مزاج :)

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..
في عالم وعصر أصبح الإعلام هو سلاح العصر..

أخترت لكم مجموعة متميزة من كلمات الأناشيد الإنجليزية اللي من صج لها وقع كبير على قلبي..
بالإضافة إني أرفقت لنك كل نشيدة بفيديو كليبها..

وكتبت أحلى مقطع بالنسبة لي من كل نشيدة..




when u feel all alone in this world
and there is no body to count ur tears
just remember wherever u r
allah knows :")

http://www.youtube.com/watch?v=xIEoWSB63hI

*****

my ommah..
my ommah ..
he will say ..
rasool alah..
on that day..

http://www.youtube.com/watch?v=kRgL1L_jpH4&feature=related



****

im not afraid to stand alone..
if allah is my beside ;)
everything will be alright
gona keep my head up high =)

http://www.youtube.com/watch?v=wAfUMfCtcDA
ملاحظة : يوجد إيقاع في هذه النشيدة

***
التصوير والمونتاج والفكرة والكلمات كل شي عجيب ما شاء الله ..
باختصار لا تطوفكم :)

http://www.youtube.com/watch?v=fplGPY8crSg


****
are my intentions alright?
im i doing it for allah
when im lookng deep deep down inside
do i have the right niyya?

http://www.youtube.com/watch?v=J9IXs9qOUL4&feature=related
ملاحظة: يوجد إيقاع في هذه النشيدة.

***

طبعا هذي من أروعهم واللي فضلت أني أكتب كلماته النشيدة كلها..
نشيدة تحكي باختصار قصة سيدنا يوسف عليه السلام ..

When he was placed in the wellor locked in the dungeon
betrayed by his own flesh and blood
convicted of what he did not
handsome Yusuf sighed
Allah is enough for me!

Taken in as a slave
made to work night and day
resisting all temptation
Allah is enough for me!

Until the king had a dream
Many hard years had gone
bypatience and repentance
Allah is enough for me!

Till...the fortunate day
there he sees his father
in the land of content
Allah is enough for me!

Handsome Yusuf cried
Allah is enough for me!
Every night brings a new day
Allah alleviates all pain

Everything has its end
Allah is enough for me!
Everything has its end
Allah is enough for me!
Allah is enough for me!

http://www.youtube.com/watch?v=_gfWcr5UDT4



****
أختتمها بنشيدة تبجي عن الأم:"( .. الله يحفظ لنا أمهاتنا إن شاء الله..

http://www.youtube.com/watch?v=0OKndnaiFzo&feature=related


enjoy =)..

شنو أكثر وحدة عجبتكم :) ?

السبت، 22 نوفمبر، 2008

homework

بالأمس أمرت بتكليف أن أكتب عن موضوع معين ..


اعتقدت في بداية الأمر أني سأكتبه بكل سلاسة وسأنتهي منه دون أن أقضي وقت يذكر في كتابته ..


لكني اكتشت أني بمجرد أن وضعت يدي على لوحة مفاتيح الكمبيوتر..

بدأ قلبي يخفق أكثر ..

بدأت أتوتر..

يا إلهي ما هذا اللي حل بي ..
فقد كنت للتو في أتم حالة من الإسترخاء..

نعم..

كيف لي أن لا أشعر كذلك؟

وقد طلب مني أن أكتب عن سبب حبي في هذا الوجود..


سبب حبي للذي خلقني ورعاني..


للذي اصطفاني من هذا العالم كله لأكون ما أنا عليه الآن..


أعطاني من النعم التي لا أكاد أغمض عيني إلا وأجد هذه النعم تتكاثر كالجراد من حولي..


شرفني بأن أكون من حملة راية دعوته ..

إختارني لأولد وأنا مســـلمة ..



لأي سبب أحبك يا ترى ؟ أم ما الذي يجعلنتي لا أحبك ؟


في كل يوم جديد أجد لطفه قد أحاط بي..


أعصيه فيستر علي..


لا أجعله خياري الأول في التخيير .. فيسهل لي ويفتح علي..


ومازلت أقصر في واجباتي نحوه .. فكان موقفه أنه مازال منانا علي ومنعما..

وعندما أقف لأتمل معنى هذا الحب.. هل أنا على مقدار هذه الكلمة؟


هل أحبه فعلا؟ هل ملأ قلبي حبه ؟


هل تمكن هذا الحب من قلبي ليرفض أي حب آخر مشوّه قد يحاول الدخول إليه؟

لو كان حبك صادقا لأطعته ** إن المحب لمن يحب مطيع..

اللهم قدّرنا على نعمل بحب يقربنا إليك..

****

سرعة الأيام تجبرنا على أن نسرع معها ..

لا أدري إن كنت سأستطيع في الفترة القادمة من الكتابة بصفة دورية ..

فالمشاغل قد أحاطت بكل فرد منا.. وواجبه أن لا يخلي بالتزاماته وواجباته وأن يعطي كل ذي حق حقه..

فالسموحة على التقصير..

عسى الله أن يبارك لنا جميعا في أوقاتنا :)

السبت، 15 نوفمبر، 2008

يبيله شاليه :)

جو رائع..
منظر ساحر..
سماء تبشر بنزول المطر..
والأروع من ذلك كله هو الهدوء وصفــــاء الذهن..
ماذا يمكن أن يزيد هذا اليوم إشراقا :")..؟
غصت بعدها في بحور كونية .. لم ألبث إلا وأنا أرى عيني تفيض من الدمع..
تساءلت حينها بيني وبين نفسي عن السبب..
فوجدت أن إبداع هذا الصنع وجماله و دقة تكوينه هو الذي قادني إلى هذا الحال..
قال تعالى ( إِنَّ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلَافِ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ لَآيَاتٍ لِأُولِي الْأَلْبَابِ*الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيَامًا وَقُعُودًا وَعَلَى جُنُوبِهِمْوَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنَا مَا خَلَقْتَ هَذَا بَاطِلًا سُبْحَانَكَ فَقِنَا عَذَابَ النَّارِ ) .
عبادة التفكر :)..
حاولت إختصار الموضوع والإحاطة بمعظم جوانبه قدر المستطاع .. وقد استعنت بعدة مصادر حتى لا يبخس حق الكتاب ..
ولم يعد يتفكر فى خلق الله وفى نعمه علينا فقط فشمل التفكر في كتاب اللَّه عز وجل أو في المناجاة والدعاء والصلاة والتفكر في النفس وحالاتها ومهالكها وأساليب علاجها ونجاتهاو التفكر في العِبَر المؤثّرة في النفس.
أولا : معنى عبادة التفكر
التدبر والاعتبار والافتكاروقيل هى عبادة تمارس بالقلب وتشترك فيها العين.

وللاسف فبالرغم من روعتها قليل جدا منا من يمارسها أو من يداوم عليها على الرغم من سهولتها.
ما ورد عن هذه العبادة:
*قالت السيدة عائشة رضى الله عنها عن الرسول صلى الله عليه وسلّم (حبب اليه الخلاء)اى عبادة التامل والتفكر فى مخلوقات الله .
*قال صلى الله عليه وسلم(اعطوا أعينكم حظها من العبادة) فقالوا:يارسول الله وما حظها من العبادة؟
قال(النظر فى المصحف والتفكر فيه والاعتبار عند عجائبه).

*وقال بشر الحافى(لو تفكر الناس فى عظمة الله تعالى ما عصوه).
*وقال عمر ابن عبد العزيز(التامل فى نعم الله افضل عبادة).
*وقال يوسف بن اسباط(ان الدنيا لم تخلق لينظر اليها بل لينظر بها الى الاخرة).
وقفة ..

روي أن عائشة أم المؤمنين رضي الله عنها سئلت عن أعجب ما رأته من رسول الله صلى الله عليه وسلم فبكت ثم قالت:
كان كل أمره عجباً، أتاني في ليلتي التي يكون فيها عندي، فاضطجع بجنبي حتى مس جلدي جلده، ثم قال: ياعائشة ألا تأذنين لي أن أتعبد ربي عز وجل؟ فقلت: يارسول الله: والله إني لأحب قربك وأحب هواك- أي أحب ألاّ تفارقني وأحب مايسرك مما تهواه- قالت: فقام إلى قربة من ماء في البيت فتوضأ ولم يكثر صب الماء، ثم قام يصلي ويتهجد فبكى في صلاته حتى بل لحيته، ثم سجد فبكى حتى بلّ الأرض، ثم اضطجع على جنبه فبكى، حتى إذا أتى بلال يؤذنه بصلاة الفجر، رآه يبكي فقال يارسول الله: مايبكيك وقد غفر الله لك ماتقدم من ذنبك وماتأخر؟ فقال له: ويحك يابلال، ومايمنعني أن أبكي وقد أنزل الله عليّ في هذه الليلة هذه الآيات : (إن في خلق السموات والأرض واختلاف الليل والنهار لآيات لأولي الألباب ....) فقرأها إلى آخر السورة ثم قال: ويل لمن قرأها ولم يتفكر فيها.
**على الرغم من روعة وجمال هذه العبادة وسهولتها.. فليس هناك الكثير من يحرص على مداومتها على الرغم من آثارها الرائعة على النفس، وتوصية الرسول صلى الله عليه وسلم على العمل بها..


وصدق القائل :
قل لمن يفهم عني ما أقول قصرِّ القول فذا شرح يطول
ثَمَّ سر غامض من دونه قصرت والله أعناق الفحول
أين منك الروح في جوهرها هل تراها أم ترى كيف تجول
وكذا الأنفاس هل تحصرها؟ لا ولا تدري متى عنك تزول؟
أين منك العقل والفهم إذا غلب النوم فقل لي يا جهول
أنت أكل الخبز لا تعرفه كيف يجري منك أم كيف يجول
فإذا كانت طواياك التي بين جنبيك كذا فيها ضلول
كيف تدري من على العرش استوى لا تقل كيف استوى كيف النزول
كيف يحكي الرب أم كيف يرى؟ فلعمري ليس ذا إلا الفضول
جل ذاتا وصفاتا وسما وتعالى قدره عما تقول
بقطع مزاجي صوت إختي بأن هلمي فقد وضعوا العشاء ..
وياويلي إن ما قعدت على العشاء من يدتي :)..

الخميس، 13 نوفمبر، 2008

إستراحة الخميس :)..

أول تجربة شعرية لي p; ..

** تحديث



ولو إنها جدا بسيطة .. لكني أحببت مشاركتكم فيها :)..


في لحظات..
أشعر وكأني أعيش عالما خيال..
صحبة أوجدت لي هذا الجمال..
مشينا معا في طريق الحلال..
ثابتين حذر السقوط في الزلال..
ساعين في رضا مقلب الأحوال ..
راجين جمعا في جنان تحت الظلال..



******

قصة أعجبتني من حياة الليث بن سعد سأرويها بأسلوبي :

رويت القصة من أبا الحسن "والذي كان غلاما لزبيدة (زوجة هارون الرشيد)."

يقول فيها أن في أحد الأيام أوتي بالليث بن سعد يستفتونه في إحدى الأمور..
وكان أبا الحسن واقفا على رأس زبيدة خلف الستارة يستمع للحديث الذي يدور بينه وبين هارون.

وكانت مسألة الرشيد أنه قد حلف أن له جنتين. "ولم يكن عنده ما كان يحلف به".
وكأنه أراد الخلاص من كفارة الحلف.

فسأله الليث أن هل تخاف الله ؟ فرد عليه أن وكيف لا أخافه؟ ولكن ما علاقة هذا بما أسألك عنه؟
فاستحلفه الليث ثلاثا إنك تخاف الله فحلف له.

فقال الليث: قال الله تعالى : {ولمن خاف مقام ربه جنتان} (الرحمن:16).


*********

للي ما قرأ مقال فؤاد الهاشم اللي نزلّه قبل جم يوم بعنوان : " أحسن من.. «قرن خرتيت منقوع بالدم»!! "

http://www.alwatan.com.kw/Default.aspx?tabid=164&article_id=461552&AuthorID=802

هذي القدوة ولا بلاش !



*********


سؤال خطر على بالي فجأة ..

إذا خيرت أن تختار بين السلام والعدل ماذا ستختار؟

الثلاثاء، 4 نوفمبر، 2008

forgive me

وااي حر !!
"الحمد لله هالأيام الجو خيال فتجاوزنا هالمرحلة :) "



ما أقدر أستحمل أكثر من جذي !




تعبــــــــــــت!

مليــــت !



أنا مسكين ! محروم ! مريض!



بمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــوت!!!!!!!!!!



التذمر ..
من منا لا يعيش يوما بلا تذمّر ؟
إن لم يكن منه .. فممن هم حوله !

لكن مهما شعر الإنسان بحاجته إلى أن يشكو حاله لغيره فهناك حدود لهذا التذمر..
والله تصل بي الحالات أني أريد إغلاق فم التي تتكلم أمامي بلاصق يلصق على فمها طوال يومها..
خاصة إذا وصلت بها الحالة وكأنها تريد إيصال حالة الشؤم التي عندها إلى الذي تتحدث أمامها..

أنا لا أتكلم هنا عن المصائب الكبيرة التي قد تصيب الإنسان..
بل أطرح مواقف بسيطة لم يعد باستطاعة الناس تحملها دون تذمر..

أبسطها أنه قد تعطل عندنا قبل بضعة أيام نظام تشغيل "التكييف" في الجامعة..
وإذا بي أفاجأ أن معظم المحاضرات قد ألغيت بسبب الشكوى بأن الصفوف حارة..
وإن كانت حارة.. فهي لم تصل إلى درجة إلغاء المحاضرة خصوصا أننا لسنا في فصل الصيف..
"أكيد إستانست إن ماكو كلاسات .. بس لما أقعد أفكر فيها .. ترى الكل مسئول... ووقتنا إحنا محاسبين عليه !"

أود أن أقارن بيننا وبين غيرنا في الدول الأخرى..
فقد ترى شخصا قطع أميالا وضحى بكل ما لديه ليصل إلى العلم..
ونحن باختصار شديد " لا تعليق" .. بدأ يتلاشى مفهوم أن كل شيئ يحتاج إلى اجتهاد وتضحية..

ولا ننسى دور التربية التي لم تساهم إلا في زيادة الترف.. بغرض أننا نخاف على أولادنا من المشاق..
بالطبع لا أعمم هذا الوضع على الكل.. لكني رأيته في شتى المجالات ..
وفي العديد من طبقات المجتمع..

مقالي هذا هو جزء آخر لمقالي الذي كتبته من قبل..
فلنستشعر بمعاني النعم التي حولنا.. ولنستمتع في كل لحظة تمر في حياتنا ..
ولا نحولها إلى حالة من التذمر والتشاؤم ..

فاجعل يومك ينتهي بابتسامة .. :)


*********
فيديو كليب أتمنى محّد يطوفه ..
forgive me .. للمنشد أحمد بوخاطر
للأسف حصلت لي مشكلة في وضع الفيديو سيدة هني :/

http://www.youtube.com/watch?v=sxKaOZE7R2M

السبت، 18 أكتوبر، 2008

هل جزاء الإحسان إلا الإحسان ؟

لأول مرة بحياتي أصل إلى هذه المعاتي التي طالما غفلت عنها..

الله يبعد عنكم الشر .. أصبت بالحمّى قبل بضعة أيام..

وماذا في ذلك ؟ فالكل يمرض و يشفى بإذن ربه..
لكني أحمد الله أني حوّلت هذا البلاء إلى تجربة فريدة..

أحسست فيها بمعنى كيف أن الإنسان خلق ضعيف..
وسيظل ضعيفا طوال عمره..

حرارة أو أو زكام أو مرض بسيط قد يصيب الإنسان فتنقلب حياته من حال إلى حال..
ينقطع عن العالم الخارجي بكل عجز ..
ويصبح جسده ضعيف عن أداء أبسط الأعمال..
يتجنب الأغلب مصاحبته حتى لا يتعادى من مرضه..

بالأمس كان بأحسن حال.. يتفاخر بقوته ..
والآن؟

فلماذا التكبر يا إنسان ..
حالك متقلب..

لا تعلم ما يخفي الله من قدر قد يصيبك في يوم من الأيام.. "بعد الله الشر عنا وعنكم"
فأحسن إستغلال النعم التي وهبك الله إياها..

فهل تجازي من أسدى إليك معروفا أو أهدى إليك هدية أن ترد جميله إليك بضرر يصيبه؟
تعالى الله وتقدس عن هذا المثل..

ففي كل صباح يعيد علينا من النعم التي قد حرم الكثير منها..
هلاّ نستحي من عطائه ؟
يعطينا .. ونعصيه فيما أعطانا ..

فلنعاهد أنفسنا على أشياء بسيطة تذكرنا بأننا إنسان ..
لا حول له ولا قوة..

ولا ننتظر اليوم الذي قد نحرم فيه من نعمة حتى نتحسر أننا لم نشكر الله تعالى عليها ..

اللهم أعنّا على شكر نعمك ولا تجعلنا من القانطين..


اللّهُـمَّ ما أَمسى بي مِـنْ نِعْـمَةٍ أَو بِأَحَـدٍ مِـنْ خَلْـقِك ، فَمِـنْكَ وَحْـدَكَ لا شريكَ لَـك ، فَلَـكَ الْحَمْـدُ وَلَـكَ الشُّكْـر ..

أدعولي بالشفاء ..

الأحد، 5 أكتوبر، 2008

october 5 ..

شعوري في هذه اللحظة لا يوصف..

بصراحة .. لأول مرة يأتيني هذا الشعور..

مزيج من الخوف والحب والضيقة وكل شيP;

غدا يبدأ الدوام الرسمي لطلبة الكليــــــــــــات !
الصراحة .. لا أدري ما الذي دفعني لأكتب هذا الموضوع غير أني أريد أن أفضفض ما بداخلي .. p;

شعور أنك ستبدأ صراع ذلك الفراش الدافئ من أجل أن تحضر محاضرة تافهة ..!

نعم تافهة ! وماذا في ذلك ؟
قد يتكرر هذا الرد كثيرا ممن هم حولنا.. وقد نقوله في بعض الأحيان..

لكن لو تفكرنا فيه قليلا نجده عظيما..

فالكثير ممن هم حولنا غيروا هذا المعنى..
فتعددت أهدافهم .. وقرروا أن يجعلوا لحياتهم كلها طعم .. حتى أثناء الدوام !
قد تكون الأعمال هي ذاتها.. لكن ما يختلف هنا فهي النوايا والأهداف..

فهناك من جاء ليطلب العلم .. وينهض بالأمة.. ويعلي شأن وطنه..
وآخر جاء ليخدم من هم حوله وأن يكون في حاجتهم.. "فمن كان في حاجة أخيه كان الله في حاجته"
وآخر جاء ليترك بصمة وأثر على قلب كل من يصادفه..


فشتان بين هذا وأولئك..
فلنجدد عهدنا مع أنفسنا .. ولنعلم أننا لم نخلق إلا لنعمل :)..


عسى الله يوفق الجميع دنيا وآخره .. وشدوا الحيل .. نبي درجات تبيض الويه..
أمتنا ناطرتنا :) ..

الاثنين، 29 سبتمبر، 2008

وقفات رمضانية..

((تحديث))

في ظل هذه الأجواء الساحرة..
والمسرعة في رحيلها..
والناس بين لاه ومقبل..

وتحديدا في هذه الليلة .. التاسعة والعشرين من هذا الضيف الكريم..
لاحظت أمرا أحزنني..
الصفوف التي رأيتها ليلة ال 27 لم أعد أراها..
وتلك الهمة للقدوم إلى هذا المسجد قد تندت إلى مستوى أقل مما كانت علبه..

لماذا يظل الناس يفهمون معنى هذه الأيام بهذه السطحية..
وكأن الرسول صلى الله عليه وسلم لم يحثتنا على الإجتهاد فيها كلها..

بالطبع قد يقول البعض أن هذا قد لا يكون مقياسا لأحوال الناس..
أو أن يقول البعض .. " على الأقل صلوا ليلة"
"ولا أخقيكم أني قد أكون مخطئة في مثالي.."
لكن الظروف التي عشتها في ظل هذه الأيام هي التي خلقت لي تلك المشاعر..
شعور وكأن القرب من الله ليس له لذة إلا في ليلة السابعة والعشرين..

أختصر مفهومي الذي أردت أن أطرحه في حديث الرسول صلى الله عليه وسلم:
"رغم أنف رجل دخل عليه رمضان ثم انسلخ قبل أن يغفر له"

التقصير موجود لدى الجميع.. لكن ربنا كريم :")
باقي بإذن الله فرصة وحدة الليلة إذا أعلنوا العيد إن الأربعة.. لا تفوتونها ..
ولنري الله من أنفسنا خيرا..
"الموضوع غير معمم.. فعدم الإزدحام في باقي الليالي قد يكون سببه أنه قد تفضل الكثيرات صلاة القيام في البيت :) "


***********************************

لكني والله ما كتبت هذا الموضوع إلا لأني أريد أن أوصل لقلب القرارئ أن لا يضيع عليه هذه اللذة في القيام..
وربما يكون في بداية الأمر صعبا .. أو لا يحس بهذه اللذة..
لكن هذا وعد من الله .. أنك لو أردت هذا النور فعليك أن تبذل و تجتهد، قال تعالى :
﴿ وَالَّذِينَ جَاهَدُوا فِينَا لَنَهْدِيَنَّهُمْ سُبُلَنَا وَإِنَّ اللَّهَ لَمَعَ الْمُحْسِنِينَ ﴾

أحسن كما أحسن الله إليك.. ولا تصليها إلا وأنت مستشعر بأنك تقف بين يدي خالقك ..
نصيحة للي ما شاف برنامج كيف تتلذذ بالصلاة .. لا يطوفكم !
"من صج كنت من الناس اللي يقولون .. :" شدعوة عليهم خابينا بهالبرنامج! "
لكنه بالفعل برنامج يستحق المتابعة .. وموجود بيوتيوب..

*****

شيء آخر آلمني في ليلة 27 بالمسجد الكبير..
رأيت العديد من البنات أثناء صلاة القيام يتسامرون ويضحكون في النهاية الصفوف..
أحسنت الظن بأنه قد يكون العذر الشرعي يمنعهن من الصلاة.. لكن يظل هذا المكان له إحترامه..
فليس من الأدب القدوم لهذا المكان فقط للتجمع والسوالف إلخ .. خصوصا لما لهن من تأثير في إزعاج المصليات..
لكن مازاد إندهاشي..
أنه عندما بدأ الإمام بالنداء لصلاة الشفع والتر إذا بهم يصفون مع باقي المصليات..
ما آلمني أنهن كن موجودات منذ البداية .. بداية صلاة القيام..
وربما قبل الصلاة بفترة ليست بقليلة..

لكنهن فضلن كلام بشر بدلا من رب هؤلاء البشر..
أعلم أن في كلامي نقفد .. لكني أريد التنبيه :)



***************************************

آخر شيء أود التحدث عنه هو أمر إنتشر في هذه الأيام هو سالفة الأحاديث الغير صحيحة..!
قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار )

حديث عن إن اللي طافته صلوات من قبل يصلي أربع ركعات بآخر جمعة من رمضان وكأنها كفارة مادري جم ألف سنه !
حديث ثاني عن دعاء ليلة القدر بس موذاكرة بالضيط سياق الحديث.. وحاطينه كحديث!
فالرسول صلى الله عليه وسلم إن كان حرّص على دعاء معين فهو: اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا..
اللي حبيت أوصله .. قبل لا تنشرون الشي تأكدوا منّه..
أدري إن الكل نيته شريفة ويبي الخير..
ويمكن البعض يقول عادي كلها طاعات.. لكن إحذر أن تقع في المحرمات..
وإلبكم هذا الموقع للتأكد من صحة الحديث :
http://arabic.islamicweb.com/Books/albani.asp
http://www.dorar.net/mhadith.asp




***************************************


قد لا يكون أسلوبي جيد في كتابة هذا الموضوع.. لكن في قلبي حرقة أحببت أن أوصلها..

لكن بالتأكيد أن هناك الكثير من الناس سواء ملتزمين أو غير ملتزمين مشتركين في هذا السباق.. سباق نيل رضا الرحمن..
وإن هذا لشيء يسعد ويفرح القلب والله :")


اللهمَّ سِّلمنا لرمضان وسلِّم رمضان لنا وتسلّْمه منا متقبلا..


همسة..ربما أتت متأخرة..
سجل لحظات قربك.. لتتذكرها كلما ضعفت..

الجمعة، 5 سبتمبر، 2008

ها هو مطلع اليوم الخامس من رمضان..

كما يقولون .. فالعبرة بأصدق عبارة لا بأسبق بوست p;..



مبارك علينا وعليكم هذا الشهر الفضيل :)
وعسى الله أن يجعلنا من عتقاءه ..

الخميس، 21 أغسطس، 2008

مرور سريع..

لعلي أستغرق وقت طويل لتنزيل المزيد من المواضيع في مدونتي..
لكن المشاغل كثيرة .. وعسى الله أن يعيننا..



خطر في ذهني موضوع أحببت مشاركتكم فيه .. لكن قبل التكلم عنه أحببت أن

أبدأ موضوعي برابط لإجدى المواقع الإلكترونية ..

"كما يقولون فالحاجة تدعو للإختراع"


أترككم مع وصلة الموقع وبلا تعليق p;..


http://www.yamli.com/editor/ar/


لمن لم يفهم فكرة الموقع .. فهو لترجمة كتابة الإنجليزي المعرب إلى الكتابة العربية : )




************

نرجع إلى محور حديثنا..


"أعتقد أننا نوع من الكائنات المدربة لتصبح محاربة..إنما بطريقة أكثر مرحاً، أنا لا أشعر بالخوف من الموت في المعركة".


لربما تبادر لذهن القارئ من قائل هذه الجملة؟، لم يقل هذه المقولة قائد لأحد الجماعات الجهادية .إن القائل لهذه الجملة طفلة تبلغ من العمر تسع سنوات هُيئت لأن تكون مجندة في الحرب المقدسة -كما يسمونها-، ويستمر المشهد فيرد عليها طفل آخر اسمه " ليفاي" -12سنة-: "الكثيرون يموتون من أجل الله حتى أنهم لا يخيفهم هذا الأمر" ..


لمن لم يسمع عن jesus camp .. "معسكر يسوع المسيح"


بصراحة لم يسع قلمي ليشرح أو ليعبر بطريقة أكبر عما كتبته إحدى الجرائد بالتفصيل عن هذا المعسكر والذي سأكتبه لكم في نهاية مقالي..


لكن الأهم بالموضوع أن الكل منشغل بهمّه.. بقدر ما يستطيع .. يعطي ..


فهل نجد هذا النوع من العطاء قي جيلنا؟ ليست الفكرة فكرة المعسكر الإرهابي المخيف..


لكن الفكرة هي.. هل نحن مستعدين ؟ هل جيلنا القادم قادر على تحمل مسئولية كونه عنصر فعّال في هذه الأمة العظيمة؟


موضوعي ليس للتحبيط .. فبالتأكيد هناك ذلك الجانب المشرق الذي يثلج الصدور بأخباره المتجددة.. ولعل أجملها معسكر الدكتور طارق السويدان في تركيا الذي يختتم فعالياته خلال هذه الأيام..


لكن .. تبقى "كلنا مسئول" فوق أي إعتبار ..


فإن لم نصنع نحن هذا الجيل .. فمن ؟

ومن منا لا يريد أن يجعل أثره ممتد مع امتداد الأجيال التي تأتي من بعده .. بعد أن خلّف بصمته معها بعد مماته..



الموقع الرسمي للمعسكر:


http://www.jesuscampthemovie.com/


مقطع فيديو:

http://www.youtube.com/watch?v=LACyLTsH4ac&feature=related


لقراءة المقال الذي نشر عن هذا المعسكر على احدى المواقع :


http://www.bramjnet.com/vb3/showthread.php?t=601035






الأحد، 10 أغسطس، 2008

مستعدة ..

في أول موضوع أكتبه في مدونتي..
أحببت أن أتكلم عن أكثر من موضوع..

هز وجداني موقف حصل معي في يوم من أيام الدوام في الكلية..
أذيع خبر وفاة فتاة قد كانت معنا يوم من الأيام..
تأتي إحدى الفتيات مندهشة إلى أقرب رفيقة للمتوفاة..
وتقول لها هل يعقل هذا الخبر؟ كيف؟ لقد رأيتها بالأمس!
واستمرت لفترة ليست بقصيرة على طرح مثل هذه الأسئلة على هذه الصديقة حتى جعلتها تنفجر بالبكاء..
فأجابتها الصديقة .. لقد قلتها ..
كان ذلك بألامس..!
حاولت الفتاة أن تخفف علي رفيقة المتوفاة حزنها ثم ذهبت في حال سبيلها ..

....

أحسست وكأن العالم بأجمعه قد توقف للحظة!
تخيلت ان تكون إحدى رفيقاتي في مكانها أو لربما كنت أنا !
تفكرت..
كم من عمل سأتحسرعلى أني لم أعمله؟
أو لو أني ذكرت فلانة بأذكار.. أو نصحتهاعن ملابسها..
أو أني ضحيت بهذه الساعة لأختلي فيها مع ربي!
أو او أو ...

تحسرات و ألم ..
يظل أثرها في القلب..!
حاولت بعدها باتخاذ إسلوب للنصح عن طريق المسجات مع صديقاتي "من النوع الغير ملتزم" ..
فلست من النوع الذي يتخذ الأسلوب المباشر بالنصيحة ربما لسبب خاص بنوع شخصيتي..
ومن هذه المواقف..
كانت صديقتي قد لبست ثوبا جميلا يومها ولكنه قصير عن النوع المعتاد..
ترددت كثيرا في قول النصيحة .. ولكني وضعت ذاك الموقف نصب عيني.. حتى تغلبت على نفسي وأرسلت الرسالة..
ووجدت أنها قد قابلت النصيحة بصدر رحب .. ولم تكتف بالرد عن طريق ((المسج)) فقط .. فقد اتصلت علي فور وصولها الرسالة!
بالطبع الأهم من ذلك كله أن يكون النصح نابعا من إحساس ..
إحساس ينبض بالحب لمن توجه له بالكلام.. فأتى أسلوبي أنك جميلة.. وثوبك جميل ..ولكن
"حتى لا يطمع الذي في قلبه مرض".. أتى كلامي كم باب فإنيي أخاف على عفتك وشرفك ومن عيون من لا يخافون الله ..

هذا الموقف يحمل أكثر من معنى ..
الأول والذي وضّحته بالأسطر أن الأجل قادم لا محالة..
والثاني هو الناس !
نعم الناس! في بعض الأحيان ترى الموقف وكأنهم خلقوا لزيادة الهم والغم على هذا المخلوق الضعيف الذي ابتلي بالمصيبة..
كمثال على ذلك.. هذه الفتاة التي توفت صديقتا ..! كانت على حال من السكون والطمأنينة ..
حتى أتت هذه الفتاة الأخرى وقلّبت الأمور على مواجعها .. بدل من أن تتأكد من الخبر من فتاة أخرى..
كم تتكرر هذه المواقف..
فتاة قد توفت والدتها رحمها الله .. وفي أثناء العزاء..
تأتي صديقة ليست بمقربة من هذه الفتاة وتحضنها بشدة وتقول لها لا بأس.. إبكي..
فقد فقدت شخصا عزيزا على قلبك! وقد فقدت والدي قبلك ! فكلنا يفقد وكلنا نحس..
لا أنكر أن الدموع نعمة وهبها الله لنا لكي نعبر عن أحاسيسنا.. لكن
بدلا من أن تثبتها .. تزيد من وجعها..؟!
"يوم العزاء كان يصادف اليوم الثالث.. فقد كانت الفتاة تمضي طوال الأيام التي سبقت هذا اليوم بالبكاء.. وقد علم الجميع بأمرها وبالأزمة التي حلت بها.. فقد كانت حالتها بالضبط يرثى لها..ولم أقل هذا الكلام إلا من سابق علم أنها صديقة قريبة من أختي..فلم تكن الفتاة بحالة كبت حتى نقول لها عبري عن حزنك بدموعك.. لكن دموعها قد فرغت من شدة بكائها..!
وأنا على علم من نوع الفتاة الأخرى التي قدمت الى العزاء أنها تريد أن تظهر بدور بطولة أنها صديقة تواسي صديقتها.. فكيف لها أن تؤدي هذا الدور والفتاة المصابة في حالة السكون؟
ربما البعض يقول أني أبالغ.. لكني والله أعلم أني مازلت أصادف هذا النوع من البشر كل يوم ولدي من المواقف الكثيرة مع هذه البنت بالذات..
لا أقول أن كل الناس تحمل مثل هذه الطباع .. لكني صادفت ليس بالعدد القليل منهم..
ذكرت بيت شعر استخدم في كلمات الأناشيد يقول فيها:
شكوت إلى الناس مما أعاني.. أشاعوا هموي فزاد عنائي..
فمن لي سواك رؤوفا بحالي .. ومن لي سواك لدفع البلاء..
المعنى الثالث.. هو
لماذا ترددت كثيرا لنصيحة صديقتي على الرغم من قربي منها..؟
لا أخفيكم سرا أني ظليت أكتب وأمسح باارسالة عدة مرات ! وقد تعبت !
فكان وسواس الشيطان لا يفارقني.. خوفا من أن أفقد هذه الصديقة..
ولكن ما كشفته بعد هذا الموقف.. والعديد من المواقف التي تماثله..
أن الناس فيهم من الخير ما لا نعلمه ..!
وأنهم على مدى من الإستعداد لأي إشارة تأتي أمامهم وتنبههم على طريقهم ..
فنحن محاسبين أمام الله عليهم ..
فعسى الله أن يعيننا على درب الدعوة ..
وعسى الله أن يعينني ويعين كل من اختار ان يسلك هذا الدرب على أن أوصل لهم هذا الطعم الجميل للقرب من الله ..
قال أحد الصالحين : مساكين أهل الدنيا ، خرجوا من الدنيا وما ذاقوا أطيب ما فيها ،قالوا : وما هو ؟ قال : ( معرفة الله ) .

الجمعة، 8 أغسطس، 2008

بسم الله نبدأ..^_^


لقد ترددت كثيرا في فكرة إنشاء مدونة خاصة بي.. وعندما أصبحت مستعدة لذلك .. قررت الخوض هذا العالم..
في هذا التاريخ المميز من العام 8-8-2008 :)

بدأت مستعدة لتطوير نفسي.. لتغيير غيري.. لطموح ليس له حدود.. والأهم من ذلك كله أني مستعدة لنهوض الأمّة..

إعتدت على كتابة خواطري في ذلك الدفتر الأحمر العزيز على قلبي الذي سبق أن أهدتني إياه إحدى أخواتي في الله عندما كنت على إستعداد لتجهيز حقيبة السفر ، قالت لي جربي أن تكتبي ما يجول في خاطرك واجعلي هذا الدفتر رفيق سفرك..
وفعلا.. ومنذ ذلك الوقت أحببت ذلك، ولكني لم أشأ أو بالأحرى لم يخطر على ذهني أن أشارك من هم حولي بما أكتب ربما لأنها كانت خواطر خاصة بي أو أني لم أكن واثقة بتلك الخطوة.

هدفي في دخولي إلى هذا العالم هو أن أتطوّر في هذا المجال لأني في الأيام الأخيرة "والتي إعتدت فيها لزيارة العديد من المدونات" أدركت مدى سعادتي بقربي إلى هذا العالم. لا أخفيكم سرا أني ضعيفة في الكتابة أو باللغة العربية على الوجه الخاص .. أو أنني لست من النوع الذي يقرأ كثيرا.. لكني سأسعى جاهدة إلى أن أتطور وأسأل الله أن يعينني على ذلك.
وبالطبع ستكون ملاحظاتكم هي سبيلي لنيل مرادي..

لم يفت الوقت أبدا لأكون ماكان يمكن أن أكون. من منطلق هذه المقولة سأبدأ الكتابة بإذن الله..

وجزاكم الله خير..